موضوع مميز عن حرب اكتوبر ~ بقلمك وأكتب " الأن أفضل موضوع تعبير عن حرب اكتوبر 1973 بالعناصر والافكار - كلمة وبحث قصير عن حرب اكتوبر المجيد مختصر بالعناصر والمقدمة كامل

موضوع مميز عن حرب اكتوبر ~ بقلمك وأكتب " الأن أفضل موضوع تعبير عن حرب اكتوبر 1973 بالعناصر والافكار - كلمة وبحث قصير عن حرب اكتوبر المجيد مختصر بالعناصر والمقدمة كامل
    موضوع تعبير انتصارات اكتوبر المجيد 1973 ,أجمل 5 سطور موضوع تعبير عن حرب 6 اكتوبر المجيدة ,أحبائنا واخواتنا الطلاب الكرام اليوم ننشر اليكم عبر شبكة اخبار المعلم التعليمية أجمل وفضل موضوع تعبير عن حرب السادس من اكتوبر المجيد 1973 ميلادي تعبير قصير ومختصر 5 اسطر بالعناصر والافكار وبالمقدمة والخاتمة كامل للطباعة مباشرة .



    ويبحث اليوم الطلاب عن موضوع تعبير وبحث عن حرب 6 اكتوبر للصف الرابع والخامس والسادس الابتدائي ,وللصف الاول والثاني والثالث الاعدادي والثانوي ازهر وعام ,والأن نترككم مع الموضوع بالتوفيق للجميع انشاء الله .

    المقدمة عن حرب اكتوبر :

    ذلك وفى الثانية وخمس دقائق لبدء الحرب في السادس من أكتوبر 1973 م بدأت مصر الحرب لاسترداد اراضيها - في الواحدة بعد ظهر السادس من أكتوبر 73 دخل الرئيس الراحل أنور السادات مركز العمليات وعندما انطلقت الحرب من عقالها كان الرئيس السادات موجودا بمركز‏10,‏ مقر قيادة العمليات العسكرية وبجوار كل من وزير الحربية ورئيس الأركان ورئيس هيئة العمليات‏.‏ 

    بينما كان قادة الأفرع الرئيسية في مقار قياداتهم‏,‏ وفي الثانية وخمس دقائق 220 طائرة مقاتلة مصرية تعبر قناة السويس لتدمر مراكز قيادة ومطارات إسرائيل في سيناء وفي نفس الوقت أطلق أكثر من الفي مدفع حممه البركانية علي قوات العدو المحتلة شرق القناة ..

    حيث عبرت قوات الجيش وتساقط نقاط بارليف الحصينة ,وفي الوقت المحدد نزل الجنود إلي المخابيء وأرتدوا زي وأدوات القتال ,وفي الواحدة تماما جاء الرئيس أنور السادات القائد الأعلي للقوات المسلحة إلي مركز العمليات وقال لنا شدوا حيلكم يا رجالة ,إن شاء الله منتصرين ,أنا متفاءل برمضان .

    و أصدر المفتي فتوي بجواز الإفطار في الحرب المشير عبدالغني الجمسي يقول 'لقد سبق السيف العزل' حتي وإن عرفت إسرائيل لن تستطيع فعل شيء.


    موضوع تعبير عن حرب اكتوبر :

    انه فى السادس من اكتوبر عام 1973م قام جنودنا الابطال بتحرير الشعب المصرى من كل اعدائه ومن كل محتل لقد كانت ثقتتنا فى الجنود المصريين .

    وفى القواد الذين وضعوا الخطة لتحطيم خط بارليف الذى كان فى نظرهم انه ليس فى قدرة الجنود ,وان يحطموه ولكن ثقتهم فى الله واصرارهم وذكائهم وتعاونهم .

    فقد كان المسلم مع المسيحى يد واحدة وهذا جعلهم شئ ضعيف جدا امامهم وقاموا بتحطيمه وانتصارهم ورفع علم مصر لاعلى ودائما لاعلى فهم جنود ابطال  لا يهمهم الموت فى سبيل الوطن.

    ولا يخافون من اى شئ حاملين ارواحهم على ايديهم وكل املهم فى الحياة ان يحررو مصر من الاعداء المحتلين ورغم ان الحرب قامت فى العاشرة من رمضان الكريم وكانت جنودن الابطال الاقوياء صائمين .

    ورغم الصيام بما فيه من جوع وعطش وتعب الا انهم انتصرو ورفعو علم مصر الحبيبة على ارض سيناء فى الساعة الثانية ظهرا انطلقت طائرتنا الحربية المصرية بقيادة ,القائد محمد حسنى مبارك وستظل مصرفوق الجميع منتصرة بابطالها ورجالها العظماء على اى محتل او عدو عاشت مصر حرة مستقلة.

    الخاتمة عن حرب اكتوبر 1973 :

    وبعون الله ومساعدته تم عبور خط بارليف أكبر مانع مائى فى التاريخ وانتصرت القوات المصرية أصدرت القيادة العامة بيانا عسكرياً يلخص الموقف العسكري صباح يوم 24 أكتوبر 1973 وأوضحنا فيه أن قواتنا في سيناء تحتل الشاطئ الشرقي لقناة السويس من بور فؤاد شمالا بطول 200كيلومتر وبعمق يتراوح ما بين 12 إلى 17 كيلومتر على طول الجبهة بما فيها مدينة القنطرة شرق .

    وعدا ثغرة صغيرة من الدفرسوار شمالاً بطول سبعة كيلومتر ملاصقة للبحيرات المرة وتبلغ المساحة التي تسيطر عليها قواتنا شرق لقناة ( سيناء ) 3000 كيلومتر مربع لا توجد قوات للعدو إطلاقاً في أي مدينة من مدن القناة الرئيسية السويس ، الإسماعيلية ، بورسعيد. توجد بعض وحدات للعدو منتشرة ومتداخلة بين قواتنا تمنعه من تنفيذ أهدافه .

    مع اطيب التمنيات ان ينال اعجاب الجميع بالتوفيق ..
    mohamed abdo
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المعلم المصري .

    إرسال تعليق