الاعراب "تعرف الأن ..ما هو معني كلمة غرابيب سود في القران وعند الشيعة - تفسير ومعني اية غرابيب سود في سورة فاطر بالتفصيل

الاعراب "تعرف الأن ..ما هو معني كلمة غرابيب سود في القران وعند الشيعة - تفسير ومعني اية غرابيب سود في سورة فاطر بالتفصيل
    اعراب معنى غرابيب سود ,معنى غرابيب سود عند الشيعة ,يريد الكثير من الناس معرفة ما معنى غرابيب سود عند الشيعة وفي القران الكريم ,ذلك وبعد نجاح المسلسل الكبير غرابيب سود الجزء الاول 2018 ,يتم عرض الموسم الثاني خلال شهر رمضان الحالي 2018 على قناة ام بي سي مصر .



    وقد قمنا في هذا الموضوع بنشر معنى اية غرابيب سود في القران الكريم وتفسيرها ,وايضاً يمكنكم معرفة ما معنى كلمة غرابيب سود في سورة فاطر الان بالتفصيل ..

    اعراب و معني غرابيب سود

    وغرابيب : جمع غربيب ، والغربيب : اسم للشيء الأسود الحالك سواده ، ولا تعرف له مادة مشتق هو منها ، وأحسب أنه مأخوذ من الجامد ، وهو الغراب لشهرة الغراب بالسواد . 


    وسود : جمع أسود وهو الذي لونه السواد . 

    [ ص: 303 ] فالغربيب يدل على أشد من معنى أسود ، فكان مقتضى الظاهر أن يكون غرابيب متأخرا عن سود لأن الغالب أنهم يقولون : أسود غربيب ، كما يقولون : أبيض يقق وأصفر فاقع وأحمر قان ، ولا يقولون : غربيب أسود وإنما خولف ذلك للرعاية على الفواصل المبنية على الواو والياء الساكنتين ابتداء من قوله والله هو الغني الحميد ، على أن في دعوى أن يكون غريبا تابعا لأسود نظرا ، والآية تؤيد هذا النظر ، ودعوى كون غرابيب صفة لمحذوف يدل عليه سود تكلف واضح ، وكذلك دعوى الفراء : أن الكلام على التقديم والتأخير ، وغرض التوكيد حاصل على كل حال . 

    سَوَد: (اسم)
    سَوَد : مصدر سَوِدَ
    سَوِدَ: (فعل)
    سوِدَ يَسْوَد ، سَوَدًا ، فهو أسوَدُ ، وهي سوداءُ والجمع : سُودٌ
    سَوِد الشَّيءُ : صار لونُه كلون الفحم
    سَوَّدَ: (فعل)
    سوَّدَ يسوِّد ، تَسويدًا ، فهو مُسوِّد ، والمفعول مُسَوَّد
    سَوَّدَ اللَّوْنَ الأَبْيَضَ : صَيَّرَهُ أَسْوَدَ
    سَوَّدَ الكِتابَ : كَتَبَهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ لِيُعيدَهُ مَرَّةً ثانِيَةً مُبْيَضّاً
    سَوَّدَ صَحيفَتَهُ : لَوَّثَ سُمْعَتَهُ
    سَوَّدَ : جَرُؤ
    سَوّد الأمورَ : تشاءم إلى أبعد حدٍّ ،
    سوّد وجهَ فلان : أساء إليه ولطّخ اسمَه
    سَوَّدَ اللَّهُ وَجْهَهُ : لِيَجْعَلْهُ اللَّهُ مَذْموماً ، لِيُهْلِكُهُ
    سوَّدوا شخصًا عليهم : جعلوه سيِّدًا حاكمًا
    سَود: (اسم)
    السَّوْدُ : سفحٌ مُسْتَوٍ فيه معْدن ، كثيرُ الحجارة خَشِنُها ، والغالبُ عليها السَّوادُ والقطعة : سَودة
    سُود: (اسم)
    سُود : جمع سَوداء
    سُود: (اسم)
    سُود : جمع أسْوَدُ
    سود: (اسم)
    سودُ الرَّجُلِ : عَظَمَتُهُ ، مَجْدُهُ ، شَرَفُهُ ، أَوْ سِيادَتُهُ
    ( مصدر سادَ )
    غَرَابِيب: (اسم)
    غَرَابِيب : جمع غِربيب
    أسْوَدُ: (اسم)
    الجمع : سُود و سُودان ، المؤنث : سوداءُ ، و الجمع للمؤنث : سَوْداوات و سُود
    لَوْن كلون الفحم ينتج من امتصاص أشعّة النُّور امتصاصًا تامًّا ، عكسه أبيض ، والعرب تسمِّي الأخضر الشَّديد الخضرة أسود لأنّه يُرى كذلك كَمُّون / عسلٌ أسود
    والعرَبُ تسمي الأخضَرَ الشديد الخُضْرَة أسودَ ؛ لأنَّه يُرَى كذَلك
    هو أسْوَدُ الكبدِ : عَدُوٌّ ، وهم سُودُ الأكبادِ : أعداءٌ
    والغنمُ سودُ البطون : مَهازيلُ
    الأسْوَدُ من القلبِ : حبَّتُه
    الأسْوَدُ من السّهام : المُبارَكُ يتيمَّنُ به
    الأسْوَدُ : العصفورُ والجمع : سُودٌ ، وسُودان
    ( الحيوان ) حيَّة عظيمة ، سوداء اللون ، من أخبث وأنكى أنواع الحيّات
    الأسْوَدُ من الناس : أكثرهُم سيادة
    رِجالُ إِفْريقْيا سُودُ البَشَرَةِ : لَوْنُهُمْ أَكْحَلُ
    قَبَّلَ الحَجَرَ الأسْوَدَ عِنْدَما أَدَّى مَناسِكَ الحَجِّ : حَجَرٌ كَريمٌ بالكَعْبَةِ الْمُشَرَّفَةِ
    أسود القلب : حقود ،
    أسود الكبد : عدُوّ ،
    أسود فاحم / أسود حالك : شديد السَّواد ،
    الأسود والأحمر : جميع النَّاس ، البشرية ،
    الخيط الأسود : سواد الليل ،
    الذَّهب الأسود : النِّفْط ،
    الموت الأسود : الموت خنقًا ،
    اليوم الأسود : وقت الحاجة ، الشِّدّة ،
    رَجُل أسود : زنجي ، مُنتمٍ لطائفة ذات بشرة قاتمة اللون
    الأسودان : التَّمر والماء ، أو الحرَّة واللَّيل ، أو الحيّة والعقرب ، أو اللَّبن والماء
    الأسود ذو الطَّرفين : ثعبان ذو إبرتين إحداهما في أنفه والأخرى في ذَنَبه
    سَوداء: (اسم)
    الجمع : سَوْداوات و سُود
    السَّوْداءُ : مؤنَّثُ الأسود
    السَّوْداء : أحدُ الأخلاط الأربعة التي زعَم الأقدمون أن الجسم مهيأَ عليها ، بها قِوامه ، ومنها صلاحه وفساده ؛ هي : الصفراء ، والدّم ، والبلغم ، والسوداء
    الحَبَّةُ السوداءُ : الشُّونِيزُ ، وهي المعروفة بحبَّة البركةِ
    أَلَمَّتْ بِهِ السَّوْداءُ : السُّوَيْداءُ ، الكَآبَةُ ، القَلَقُ
    سَوْداءُ القَلْبِ : حَبَّتُهُ ، دَواخِلُهُ ، عُمْقُهُ ، مُهْجَتُهُ
    لم يردّ سوداءَ ولا بيضاء : ما ردّ كلمةً قبيحةً ولا حسنة
    رفَع الرَّاية السَّوداء : حذّر من الخطر ،
    سوداء العروس : جارية سوداء تبرز أمام العروس الحسناء وتقف بإزائها لتكون أظهر لمحاسنها ،
    سوق سوداء : سوق يُتعامل فيها خُفية هربًا من التسعير الجبريّ ، أو لاستغلال ظروف خاصّة كالحرب أو حاجة الناس
    لائحة سوداء : لائحة محظورة ، ممنوع التَّعامل معها
    غِربيب: (اسم)
    الجمع : غَرَابِيب
    الغِرْبِيبُ : نوعٌ جيِّدٌ من العنب
    الغِرْبِيبُ : الشديدُ السواد [ وكثيرًا ما يجيءِ تأْكيدًا ، ف أَسودُ غِرْبِيبٌ ]،
    شَيْخٌ غِرْبِيبٌ : يُسَوِّدُ شَيْبَهُ بِالْخِضَابِ

    معني غرابيب سود في القرآن الكريم

    - وَغَرَابِيبُ سُودٌ﴿٢٧ فاطر﴾ جبال متناهية في السواد 

    - غرابيب﴿٢٧ فاطر﴾ غرابيب: و هو الشديد السواد والغربيب: الأسود الحالك .

    - غرب الغرب: غيبوبة الشمس، يقال: غربت تغرب غربا وغروبا، ومغرب الشمس ومغيربانها. قال تعالى: ﴿رب المشرق والمغرب﴾ [الشعراء/28]، ﴿رب المشرقين ورب المغربين﴾ [الرحمن/17]، ﴿برب المشارق والمغارب﴾ [المعارج/40]، وقد تقدم الكلام في ذكرهما مثنيين ومجموعين (تقدم هذا في مادة (شرق) )، وقال: ﴿لا شرقية ولا غربية﴾ [النور/35]، وقال: ﴿حتى إذا بلغ مغرب الشمس وجدها تغرب﴾ [الكهف/86]، وقيل لكل متباعد: غريب، ولكل شيء فيما بين جنسه عديم النظير: غريب، وعلى هذا قوله عليه الصلاة والسلام: (بدأ الإسلام غريبا وسيعود كما بدأ) (عن عبد الله بن مسعود قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن الإسلام بدأ غريبا، وسيعود كما بدأ، فطوبى للغرباء. قيل: ومن الغرباء؟ قال: النزاع من القبائل).

    تفسير آية وغَرَابيبُ سُود من سورة فاطر

    ﴿وغرابيب سود﴾ عطف على جدد، أي صخور شديدة السواد، يقال كثيرا: أسود غربيب، وقليلا: غربيب أسود.

    اخر معنى غرابيب سود

    غرابيب هي جمع للمفرد غربيب.
    الغربيب هو الحالك، الشديد السواد، الداكن جداً، الدامس، المتناهي في السواد.
    تاتي غربيب توكيداً على أنه حالك جداً.
    أسود غربيب أي أسود حالك شديد السواد.
    جاءت كلمة غرابيب سود في القرآن الكريم في سورة فاطر الآية 27 بقوله تعالى: “أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ أَنزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ ثَمَرَاتٍ مُّخْتَلِفًا أَلْوَانُهَا ۚ وَمِنَ الْجِبَالِ جُدَدٌ بِيضٌ وَحُمْرٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهَا وَغَرَابِيبُ سُودٌ”.

    تفسير الآية الكريمة: أن الله أنزل من السماء ماء، أخرج به ثمرات مختلفا ألوانها، من أصفر وأحمر وأخضر وأبيض، إلى غير ذلك من ألوان الثمار. وخلق الجبال كذلك مختلفة الألوان، من جبال بيض وجبال حمر وجبال متناهية في السواد، وفي بعضها طرائق – وهي : الجدد، جمع جدة.

    وقد قال بعض المفسرين في هذه الآية : هذا من المقدم والمؤخر في قوله تعالى : (وغرابيب سود) أي : سود غرابيب.
    كان العرب إذا وصفوا الأسود بكثرة السواد ، قالوا : أسود غربيب.

    قدمنا لكم كل ما تريدون معرفتة عن الكلمة ومعانيها ,نرجوا ان ينال اعجابكم ..
    mohamed eldahawe
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المعلم المصري .

    إرسال تعليق